عدد القراءات: 525

قام السفير السويدي لدى المملكة السيد / يان كنوتسون بزيارة للجمعية الوطنية لحقوق الإنسان, اليوم الأحد 18/8/1438هـ الموافق 14/5/2017م التقى خلالها بسعادة رئيس الجمعية الدكتور مفلح بن ربيعان القحطاني الذي أطلعه على أنشطة الجمعية  وقد  تطرق الحديث حول الأمر السامي القاضي بتمكين المرأة من الخدمات دون موافقة ولي أمرها حيث أكد رئيس الجمعية  أن  هذا الأمر ؛ سيساهم في إيجاد حلول لبعض الإشكاليات التي كانت تواجهها المرأة  في السابق بما فيها الحصول على جواز السفر؛ مشيراً إلى أن توجيهات سابقة قد صدرت تحثّ على عدم اشتراط موافقة ولي الأمر لحصول المرأة على بطاقة الهوية الوطنية.

وأضاف أن صدور  هذا الأمر يعد ركنا هاماً في مجال دعم حقوق المرأة  في المملكة ويهدف الى تمكينها من الحصول على الخدمات بدون اشتراط الحصول على موافقة غيرها خاصة إذا كان هناك  تعسف من بعض الأولياء في استخدام مفهوم الولاية ولذلك فإن هذا الأمر يحاول أن يُحدث توازناً في هذا المجال؛ فمن ناحية تدعو الحاجة إلى المحافظة على الأسرة كنواة للمجتمع كما ينص على ذلك النظام الأساسي للحكم في المملكة وبين حصول المرأة على حقوقها وعدم قيام بعض الأولياء تعسفاً بحرمانها منها.

كما تطرق الحديث إلى التطور الذي تشهده المملكة في مجال حقوق المرأة ومن ذلك عضويتها في مجلس الشورى ودخولها الانتخابات البلدية , كذلك توليها مناصب قيادية في الدولة , وأيضاً السماح لها بممارسة مهنة المحاماة ودعم حقها في العمل والتعليم والصحة.

وقد أشار السفير الزائر إلى أهمية توثق العلاقة بين المملكة والسويد وان هناك وفد من مجلس الشورى السعودي سيزور السويد قريبا , كما تطرق الحديث إلى موقف السويد الإيجابي والمتزن والعادل من قضايا حقوق الإنسان في المنطقة وعلى رأسها  القضية الفلسطينية .

وقد حضر اللقاء من طرف الجمعية الأمين العام للجمعية الأستاذ/خالد بن عبدالرحمن الفاخري وسكرتير رئيس الجمعية الأستاذ/ أحمد بن محمد المحمود .