عدد القراءات: 112
رصدت الجمعية الوطنية لحقوق الانسان في يوم الخميس الموافق 1439/1/1 المقاطع المتداولة في وسائط التواصل الاجتماعي بقيام مواطن بتعذيب ابنه بأقسى انواع التعذيب الجسدي ، والإهانة والتقليل من كرامته كإنسان ، وقد قام فرع الجمعيه بمنطقة مكة المكرمة بمتابعه موضوعه واتخاذ مايلزم لضمان حصول هذا الابن على حقوقه كاملة ومنها كف الاذى عنه لأن إرتكاب هذه الأفعال من قبل الاب بحقه مخالف للقيم والمبادئ الانسانية الإسلامية وللحقوق المكفولة بموجب النظام وقد قام الفرع بتقديم بلاغ رسمي إلى مركز شرطة اجياد بالعاصمة المقدسة بطلب حماية الشاب المجني عليه وحفظ حقوقه وكرامته وقد استقبل المركز البلاغ ووعد بالتعامل مع البلاغ حسب المقتضى النظامي الذي يحفظ حق المجني عليه.
والجمعية اذا تؤكد بأنها  لاتقبل اي تجاوزات تمس حياة الانسان أو كرامته فانها تدعو كل من لديه معلومات او شهادة بشأن معاملة الاب لابنه التقدم بها لفرع الجمعيه بمكة المكرمه او الجهات الامنيه ذات العلاقه