عدد القراءات: 116

رحبت الجمعية الوطنية لحقوق الانسان ببيان النيابة العامة حول قضية المواطن  #جمال_خاشقجي رحمه الله،وقال رئيس الجمعية د.مفلح بن ربيعان القحطاني ان بيان النيابة العامة يأتي خطوة مهمة من سلسلة خطوات ستنتهي بقيام القضاء السعودي بمعاقبة ومحاسبة كل من اشترك في ارتكاب هذه الجريمة  البشعة، التي تعد انتهاكاً للقيم و المباديء التي تقوم عليها الدولة السعودية منذ نشأتها.

كما أكد على أن الجمعية لديها ثقة تامة في تنفيذ توجيهات خادم الحرمين الشريفين بشأن هذه القضية والتي تقضي بمحاسبة كل مقصر أو متجاوز بشكل حازم، وأضاف أن الحاجة تدعوا لاستكمال التحقيقات بما يخدم العدالة ويجيب على كل التساؤلات التي لازالت مطروحة، وبما يغلق الباب في وجه كل من يحاول استغلال هذه القضية للاساءة لسمعة المملكة وقيادتها.

وطالب السلطات التركية بتسليم مالديها من أدلة أو معلومات للسلطات السعودية، لأنه لا يستقيم المطالبة ببيان الحقيقة والامتناع عن تسليم ما يساهم في كشفها.

وأضاف أن هناك محاولات من بعض الدول والمنظمات لاستغلال هذه القضية سياسياً بهدف الاساءة لسمعة المملكة وعدم حصرها في جانبها الجنائي والحقوقي والإنساني.