عدد القراءات: 67

الجمعية الوطنية لحقوق الانسان تدين بشدة الهجوم الارهابي الاجرامي عل مسجدين في نيوزلندا، وتقدم الجمعية تعازيها لذوي الضحايا ودعواتها بالشفاء العاجل للمصابين.

وأكدت الجمعية على أن مثل هذه الحوادث الارهابية على أماكن العبادة تغذيها بعض توجهات السياسيين العنصريين، وبعض وسائل الاعلام المتطرفة التي تسعى للتحريض على الكراهية ومعاداة المسلمين، مما يتطلب سن قوانين في هذه الدول تجرم ذلك.