عدد القراءات: 722
اليوم العالمي للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري مناسبة هامة للتذكير بأهمية نبذ التمييز العنصري بكافة أشكاله وصوره والمتتبع للأنظمة والتعليمات السارية في المملكة يلحظ ما اشتملت عليه من نصوص حرَّمت التمييز العنصري و أفردت نصوصاً واضحة في تجريمه، بما يكفل العدل والمساواة في الحقوق والواجبات واحترام حقوق الإنسان، ويؤكد ما بذل من جهود رامية لنشر وتعزيز ثقافة العدل والتسامح والمساواة واحترام حقوق الإنسان ونبذ العنصرية والتمييز على أرض الواقع.
وفي المقابل نأسف لما نشاهده في بعض دول العالم من حملات العنصرية والتمييز والكراهية كالتصريحات المسيئة والعنصرية التي أطلقها أحد مسؤولي حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بحق دولة فلسطين وشعبها الشقيق مؤخراً وغيرها من الممارسات العنصرية والتي يجب أن يكون للمجتمع الدولي موقف حازم تجاه مثل هذه الممارسات ومن يقف خلفها و التي تؤدي إلى مزيد من التمييز العنصري والكراهية.
قال تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ)
الجمعية الوطنية لحقوق الانسان