عدد القراءات: 805

شارك وفد من الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان في المملكة العربية السعودية، يوم الاثنين الموافق 2024/02/12، برئاسة رئيس الجمعية خالد بن عبد الرحمن الفاخري في فعاليات المؤتمر الدولي حول العدالة الغذائية من منظور حقوق الإنسان” تحديات الواقع ورهانات المستقبل ” والمقام في الدوحة بدولة قطر، وبمشاركة التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان  وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ومفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، والصندوق الدولي للتنمية الزراعية، والأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالإضافة للعديد من المنظمات الحكومية وغير الحكومية ذات العلاقة على المستويين الدولي والإقليمي.

وقد أشار رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان إلى أن الأمن الغذائي من الحقوق الأساسية للإنسان و يعتبر من المستهدفات الأساسية لأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة ومن الأهمية الاستفادة من التجارب المعمول بها على أرض الواقع لحماية الأمن الغذائي للإنسان ومن ذلك تجربة المملكة العربية السعودية والمتمثلة في إنشاء هيئة خاصة للأمن الغذائي وإطلاق العديد من الإستراتيجيات الوطنية التي تُعنى بالأمن الغذائي، والتي أسهمت في تطوير للبنى التحتية واللوجستية وزيادة الكفاءة الإنتاجية للنظم الزراعية والارتقاء بسلاسل إمداد مستدامة وزيادة المخزونات الإستراتيجية للسلع الأساسية.

وأكد الفاخري أن التحديات المشتركة التي نواجهها اليوم أثبتت أن الطريق نحو التعافي المستدام منها يعتمد على تعاوننا في سبيل مواجهتها على جميع المستويات من خلال تطوير نهجاً موحداً وإرساء مبادئ الاستخدام المسؤول للموارد الطبيعية والاستفادة من التجارب الناجحة في هذا المجال كتجربة المملكة العربية السعودية.

هذا وقد عقد وفد الجمعية عدد من الاجتماعات على هامش المؤتمر مع العديد من المؤسسات الإقليمية والدولية المعنية بحقوق الإنسان والتي تم التطرق فيها الى التطورات التي تشهدها المملكة في ملف حقوق الانسان وفق رؤية 2030، وبحث سبل التعاون مع الجمعية، وقد ضم الوفد كلاً من: الدكتور إبراهيم بن حمد القعيد والدكتور عمر بن زهير حافظ والأستاذة العنود بنت فهد السيف والأستاذ عبد الكريم بن خالد العلي.