عدد القراءات: 1106

جددت الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان مطالباتها للسلطات العراقية بضرورة الالتزام بالقوانين الدولية لحقوق الإنسان وعدم إنفاذ أحكام الإعدام بالمعتقلين قبل إخطار الجهات الرسمية بالبلد الذي ينتمي إليه المعتقل ، جاء ذلك خلال تصريح لرئيس الجمعية الدكتور مفلح بن ربيعان القحطاني حيث قال “الجمعية تخشى قيام السلطات العراقية برفع عقوبات بعض المعتقلين لديها من أحكام بالسجن إلى الحكم بالإعدام وذلك حتى لا تشملهم الاتفاقية المبرمة مؤخراً بين البلدين لتبادل السجناء ، كما نأمل من الجانبين السعودي والعراقي التعاون فيما بينهم بإعادة المحاكمات وذلك بما يحقق المصلحة ويضمن محاكمات عادلة للسجناء في كلا البلدين والنظر بعين الاعتبار لظروف المحاكمات السابقة وآلياتها”، مؤكداً أن الجمعية لمست تعاوناً من قبل العديد من المنظمات الدولية التي دعت سابقاَ إلى وقف أحكام الإعدام بحق المعتقلين السعوديين.

الجدير ذكره أن الجمعية تبذل جهوداً كبيرة من أجل متابعة شؤون المعتقلين السعوديين في السجون العراقية.